سخائك و كرمك لن ينسى

اتباع

قمنا بحساب جميع النقاط والمبالغ التي تم التبرع بها و يسعدنا أن نحيطكم علما بأن تبرعاتكم وصلت لما مجموعه 236،059 دولار أمريكي لحملة دائما في البال لشهر رمضان المبارك. تبرعكم السخي ومساهمتكم العطرة من خلال التبرع المباشر أو شراء بعض أنواع باقات الرسائل لدعم الجمعيتان الخيريتان اللاتي تم اختيارهم لعام 2014 ميلادي الموافق 1435 هجري وهم على التوالي جمعية الإغاثة الإسلامية وجمعية ألعاب الأطفال سوف تبقى في البال و لن تنسى.

 

                                            

لقد تم التبرع بمبلغ و قدره 111،139 دولار أمريكي لصالح جمعية ألعاب الأطفال الخيرية والتي ستسهم في دعم شراء مئات من الألعاب، وألعاب الفيديو للأطفال المرضى في المستشفيات في جميع أنحاء العالم. وهذا سيمكن الأطفال من التمتع بالألعاب التي تتناسب مع أعمارهم، وتوفر لهم وسيلة لصرف انتباههم عن المرض الذي يعانون منه. وقد أكدت الدراسات أن الأطفال قادرون على اللعب وذلك أثناء تلقي العلاج لمرضهم مما يمكن الأطباء من إعطائهم مسكنات أقل. اقرأ المزيد هنا وانظر سبل دعم الجمعية بشكل مستمر

 

                                        

 

كما تم التبرع بمبلغ و قدره 125،059 لجمعية الإغاثة الإسلامية حول العالم. سوف تذهب التبرعات والمساعدات الغذائية للمتضررين من الأزمة الإنسانية في سوريا وقطاع غزة على حد سواء. وأيضا سوف تذهب إلى وضع برامج طويلة الأجل والفائدة (صدقة جارية) و ذلك لإنشاء المراكز الطبية في أفريقيا. لمزيد من المعلومات حول مشاريع الإغاثة الإسلامية حول العالم، اضغط هنا

 

نحن سعداء لنجاح الحملة الخيرية الإنسانية لهذا العام، ونود أن نشكركم. شكرا جزيلا وجزاكم الله خيراً. من أعماق قلوبنا، نود أن نشكر جميع الذين ساهموا في هذا العمل الرائع كما نورد أن ننقل لكم امتنان الجمعيات الخيرية:

 

 

"جمعية العاب الأطفال تود أن تعرب عن خالص امتنانها لأعضاء بالرينغو الكرام حيث أنهم آظهروا افضل شكل من روح التعاون في المجتمع و التبرع إلى وسائل الترفيه للأطفال في المستشفيات. ونحن ممتنون وشاكرين لكرمكم ما سينعكس إيجابا على حياة الآلاف من الأطفال".

بالنيابة عن جمعية ألعاب الأطفال

جيمي ديليون

 

 

"جمعية الإغاثة الإسلامية حول العالم تود أن تعرب عن خالص امتنانها لأعضاء برنامج بالرينغو الكرام. للعام الثاني على التوالي قام أعضاء البرنامج بالتعبير عن روح التعاون والتضامن المجتمعي، من خلال المبالغ التي تم التبرع بها سوف تتمكن الإغاثة الإسلامية حول العالم من توفير الغذاء اللازم للمتضررين من الأزمة الإنسانية و اللاجئين في كل من سوريا وغزة. وسوف يستخدم جزء من التبرع لبناء المراكز والنقاط الطبية في المناطق النائية في أفريقيا"

 شكرا جزيلا من أعماق قلوبنا لكم. نيابة عن جميع العاملين في الإغاثة الإسلامية جزاكم الله خيرا

 

بالنيابة عن جمعية الإغاثة الإسلامية حول العالم

حذيفة رسام

 

نتطلع إلى حملة العام المقبل منذ الآن.

هل لديك أسئلة أخرى؟ إرسال طلب